الرياضة

أمريكا المفتوحة.. أوساكا تعود باحتفالية وديوكوفيتش يتطلع للرباعية

أمريكا المفتوحة.. أوساكا تعود باحتفالية وديوكوفيتش يتطلع للرباعية


سيكون الصربي نوفاك ديوكوفيتش واليابانية نعومي أوساكا النجمين الأبرز في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس التي تنطلق الإثنين.

وتعود نعومي أوساكا إلى المنافسة في البطولات الأربع الكبرى، الإثنين، كما تعود الإثارة بحضور الجماهير في مركز بيلي جين كينج الوطني للتنس، في غياب الكثير من النجوم الكبار والنجمات الذين حرمت الإصابة وأسباب أخرى من التواجد.

ورغم غياب بعض الأسماء البارزة عن آخر البطولات الأربع الكبرى، بينهم السويسري روجيه فيدرر والإسباني رافائيل نادال والأمريكية سيرينا ويليامز، فإن المنافسة ستكون قوية على ملاعب فلاشينج ميدوز حيث يأمل نوفاك ديوكوفيتش في إكمال جميع الألقاب في الموسم ذاته بالفوز بأمريكا المفتوحة.

وفاز ديوكوفيتش بألقاب أستراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة وويمبلدون، ويتطلع إلى الانتصار في نيويورك ليصبح اللاعب الثالث في التاريخ والأول منذ الأسترالي رود ليفر في 1969 الذي يجمع بين الألقاب الأربعة الكبرى في موسم واحد.

  • بوكيتينو يلخص مستوى ميسي في أول مباراة مع سان جيرمان

ويستهل ديوكوفيتش مشواره في البطولة الثلاثاء بمواجهة الدنماركي المتأهل من التصفيات هولجر رونه، بينما ستكون مباراة أوساكا هي الحدث الأبرز في اليوم الأول عندما تبدأ حملة الدفاع عن لقبها ضد التشيكية ماري بوزكوفا.

وفي اليوم الأول سيلعب اثنان ممن يهددون آمال ديوكوفيتش في دخول التاريخ، حيث يلعب الروسي دانييل ميدفيديف، المصنف الثاني في البطولة ووصيف 2019، ضد الفرنسي ريشار جاسكيه فيما يلعب اليوناني ستيفانوس تيتيباس وصيف فرنسا المفتوحة هذا العام ضد البريطاني أندي موراي الفائز بلقب أمريكا في 2012.

نجم التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش

أوساكا تحتفل مبكرا

تعود اللاعبة اليابانية البالغ عمرها 23 عاما إلى البطولات الأربع الكبرى لأول مرة منذ انسحابها بعد الدور الأول في فرنسا المفتوحة في يونيو/ حزيران الماضي وغيابها عن ويمبلدون لأسباب متعلقة بالصحة النفسية.

  • بوكيتينو يتعرض للهجوم بعد مشاركة ميسي الأولى مع سان جيرمان

وستجذب مباراة أوساكا، المصنفة الثالثة على العالم، أمام ماري بوزكوفا الجماهير إلى ملعب آرثر آش، بعد إقامة نسخة العام الماضي أمام مدرجات خالية بسبب جائحة كورونا.

وقالت أوساكا إنها تنوي الاحتفال بإنجازاتها الشخصية أكثر وعدم القلق بشأن التوقعات التي يضعها الآخرون عليها، حيث كتبت عبر صفحاتها الشخصية بمواقع التواصل الاجتماعي: “مؤخرا كنت أتساءل: لماذا أشعر بهذا الشكل؟ وأدركت أن أحد الأسباب نابع من نفسي، وأنني أشعر بأنني لست جيدة بالقدر الكافي”.

وواصلت “سأحتفل بنفسي وإنجازاتي أكثر، وأعتقد أنه يجب علينا جميعا فعل ذلك”، مضيفة: “حياتك أمر خاص بك ولا يجب أن تقيم نفسك بالنظر لمعايير الآخرين”.

  • إلغاء 42 لفة وخسارة هاميلتون.. ماذا حدث في أقصر سباق بتاريخ فورمولا 1؟

ويشهد الملعب الرئيسي إعادة لنهائي 2017، في مواجهة أمريكية خالصة بين ماديسون كيز وسلون ستيفنز الفائزة باللقب حينذاك.

وربما ينتهي اليوم الأول بشكل مثير في مواجهة الأسترالي نيك كيريوس ضد الإسباني روبرتو باوتيستا أجوت المصنف الـ18 في المباراة الأخيرة بملعب لويس أرمسترونج.

المصدر: العين الاخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى