سيارات

إيران تعلق على “انتهاك” وزير خارجيتها بروتوكول قمة بغداد

إيران تعلق على “انتهاك” وزير خارجيتها بروتوكول قمة بغداد


علّقت طهران، اليوم الإثنين، على كسر وزير خارجيتها حسين عبد اللهيان، بروتوكول قمة بغداد، بقفزه إلى الصف الأول لالتقاط صور مع القادة والزعماء.

ولم ينكر خطيب زاده المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، لدى سؤاله في مؤتمر صحفي عن الواقعة، اليوم الإثنين، ما حدث يوم السبت في قمة دول جوار العراق، من خرق بروتوكولي، أقدم عليه عبد اللهيان.

لكنه قال في المؤتمر الذي تابعته مراسلة “العين الإخبارية” في طهران، إن “هذه قضية هامشية وليست من اختصاصات السياسة الخارجية”.

وعلّق خطيب زاده على المشاركة: “كانت زيارة السيد أمير عبد اللهيان ناجحة وكان لديه مشاورات مكثفة في بغداد، وأعتقد أن تناول القضايا الهامشية، ليست من اختصاصات السياسة الخارجية، ويحاول البعض تغطية حضور وزير خارجيتنا بقضايا هامشية”، حسب تعبيره.

وأثناء التقاط صورة تذكارية، قام عبد اللهيان الذي كان من المقرر أن يقف في الصف الثاني بجانب نظرائه من وزراء الخارجية، بتغيير مكان وقوفه فجأة، قافزا للصف الأول مع قادة وزعماء الدول العربية والأجنبية المشاركين بالقمة.

وتعرض وزير الخارجية الإيراني إلى موجة من الانتقادات من قبل الأوساط الإيرانية والعراقية بسبب خطوته “غير الدبلوماسية”.

وكانت إيران أرسلت وزير خارجيتها الجديد حسين أمير عبد اللهيان إلى بغداد يوم السبت الماضي للمشاركة في قمة دول جوار العراق، التي عقدت تحت عنوان: “مؤتمر التعاون والشراكة”.

وقد شارك قادة وزعماء من دول عربية وأجنبية في هذه القمة، من أبرزهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، ووزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان.

المصدر: العين الاخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى