منوعات

الأحماض طعمها اللاذع صح أم خطأ

الأحماض لها طعم لاذع. في مقال اليوم، سنجيب على سؤال ما إذا كان للأحماض طعم لاذع أم لا. كما سنتعرف على خصائص الأحماض وبعض الأمثلة عليها وأهم الفروق بينها وبين القواعد. سنتعرف أيضًا على الاستخدامات العديدة للأحماض في مختلف جوانب الحياة.

طعم الأحماض مر، صحيح أو خطأ

صحيح، من أهم خصائص الأحماض أنها تتمتع بطعم حامض ولاذع، وهذا ما يميزها عن القواعد، وهذا لا يعني أن على الشخص تذوق المركبات والأشياء لمعرفة ما إذا كانت حمضية أو أساسية، في الفقرة التالية سوف نتعلم خصائص أخرى يمكننا من خلالها معرفة ما إذا كان المركب حمضيًا أم أساسيًا بصرف النظر عن الطعم.

نستخدم في حياتنا اليومية العديد من المركبات الحمضية مثل العصير وعصير البرتقال الذي يحتوي على حامض الستريك المعروف بفيتامين C ومثال آخر للأحماض في حياتنا وهو اللبن الرائب حيث يحتوي على حمض يسمى حمض اللاكتيك. ودعونا لا ننسى الخل الذي نستخدمه بكثرة في تحضير الطعام أو لأغراض التنظيف، فهو يحتوي على حمض الأسيتيك وكذلك المشروبات الغازية التي نشربها، وتحتوي على حمض يسمى حمض الفوسفوريك، كما تحتوي الحلوى الحامضة التي تباع في المتاجر على أحماض، وفي بالإضافة إلى استخدامات الأحماض في حياتنا اليومية، تستخدم معدتنا حمضًا يسمى الهيدروكلوريك وهذا الحمض ضروري جدًا في عملية هضم الطعام الذي نتناوله.

ما هي خواص الاحماض؟

قلنا أعلاه أنه من الخطأ الشائع تذوق المركبات لمعرفة ما إذا كانت حمضية أم قاعدية، وفيما يلي نذكر جميع خواص الحمض حتى يتمكن أي شخص من تمييزه عن القواعد، ومن هذه الخصائص ما يلي:

  • جميع المركبات الحمضية تغير لون ورق عباد الشمس من الأزرق إلى الأحمر.
  • الأحماض موصلات جيدة للكهرباء.
  • تحافظ الأحماض على قيمة pH أقل من 7.
  • تتفاعل الأحماض مع المعادن ونتيجة هذا التفاعل هي إنتاج غاز الهيدروجين.
  • تحول الأحماض برتقال الميثيل من البرتقالي المصفر إلى اللون الوردي.
  • بعضها شديد التآكل بمعنى أنه يتآكل وعندما يتم تطبيق هذا النوع من الأحماض على المعادن، فإنه يتسبب في تكوين الصدأ عليها.
  • عندما تختلط الأحماض بالماء، فإنها تتفاعل وتنتج الأيونات.
  • عندما تختلط المركبات الحمضية بالمركبات الأساسية، فإنها تفقد حموضتها.
  • الأحماض لديها القدرة على تحويل الفينول فثالين من اللون الوردي إلى عديم اللون.
  • لا تتفاعل الأحماض الضعيفة مثل حمض الكربونيك مع أي معدن آخر.
  • عندما تختلط الأحماض مع كربونات الهيدروجين أو الكربونات، فإن النتيجة هي الماء والملح وثاني أكسيد الكربون.
  • هناك عدة أنواع من الأحماض: أحماض ضعيفة، أحماض قوية، أحماض معدنية، أحماض عضوية، أحماض ثنائية القاعدة، أحماض أحادية القاعدة، أحماض مركزة، أحماض مخففة، أحماض تريباسيك، هيدروكسيدات وأكسيد.

الاختلافات الرئيسية بين الأحماض والقواعد

أدناه، سوف نحدد أهم ثلاثة اختلافات حيث يمكن تمييز الأحماض بسهولة عن القواعد، وتشمل هذه الاختلافات ما يلي:

الأحماض القواعد
ينتج الأيونات عند مزجه بالماء ينتج أيون الهيدروكسيل عند مزجه بالماء.
طعمها لاذع طعمها مر
يتراوح الرقم الهيدروجيني لها من 1-7. يتراوح الرقم الهيدروجيني لها من 7 إلى 14.
ورق عباد الشمس يتحول إلى اللون الأحمر ورق عباد الشمس يتحول إلى اللون الأزرق

الأحماض الخمسة الأكثر شيوعًا واستخداماتها

أدناه سوف نتعرف على الأحماض الأكثر شيوعًا واستخداماتها:

  • حمض الكبريتيك: يستخدم في إنتاج الأدوية وفي إنتاج مراهم الجلد وفي بعض الصناعات مثل إنتاج المنظفات والمطهرات والكحول وإنتاج الورق.
  • حمض الهيدروكلوريك: يستخدم في إنتاج الأصباغ وصناعة المطاط وتكرير المعادن.
  • حمض النيتريك: يستخدم في صناعة الأسمدة والبلاستيك وصناعة المتفجرات.
  • حمض اللاكتيك: يتواجد هذا الحمض بشكل طبيعي في الحليب والجبن والزبادي ومن أهم استخداماته إنتاج منتجات البشرة وإنتاج الأدوية والمنتجات الغذائية وصناعة النسيج.
  • حمض الخليك: يستخدم في صناعة الخل، ويستخدم كمطهر ضد العديد من الكائنات الدقيقة وفي صناعة المواد الغذائية، كما تستخدمه ربات البيوت للتنظيف والطبخ والغسيل.

الأحماض لها طعم لاذع. تحدثنا في مقال اليوم عن الأحماض وتعرفنا على أهم خصائصها واستخداماتها في جميع مناحي الحياة. نأمل أن تكون مقالتنا مفيدة للجميع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى