أخبار اقتصادية

الأسهم الأوروبية تقتفي أثر نزول في وول ستريت

الأسهم الأوروبية تقتفي أثر نزول في وول ستريت

الأسهم الأوروبية تقتفي أثر نزول في وول ستريت© Reuters. الأسهم الأوروبية تقتفي أثر نزول في وول ستريت

(رويترز) – أغلقت الأسهم الأوروبية على انخفاض يوم الأربعاء، إذ دفع نزول في وول ستريت عن مرتفعات غير مسبوقة أوروبا لمحو مكاسب سابقة تحققت بدعم من نتائج أعمال إيجابية لشركات منها سوسيتيه جنرال، والتي غذت تفاؤلا حيال تعاف اقتصادي أكبر.

وطغت خسائر في أغلب القطاعات على مكاسب للأسهم المرتبطة بالسلع الأساسية والبنوك، مما جعل المؤشر ستوكس 600 الأوروبي يهبط 0.2 بالمئة.

نزلت مؤشرات الأسهم الرئيسية في وول ستريت بعد بلوغها قمم غير مسبوقة عند الفتح، إذ نزل المؤشر ناسداك المجمع الذي تشكل أسهم التكنولوجيا ثقلا عليه 0.4 بالمئة بعد سلسلة من المكاسب. وقادت أسهم التكنولوجيا الخسائر في أوروبا، مسجلة أسوأ أداء يومي في أسبوعين.

وستتجه أنظار المستثمرين إلى كلمة رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول لاستقاء مؤشرات بشأن مسار التعافي الاقتصادي في أكبر اقتصادات العالم.

وكانت أغلب المؤشرات الأوروبية قد صعدت في التعاملات الصباحية مع ترقب المستثمرين مؤشرات على إحراز تقدم على صعيد حزمة التحفيز المقترحة بقيمة 1.9 تريليون دولار.

ساعد تحفيز نقدي ومالي غير مسبوق ستوكس 600 على الارتفاع بنحو 50 بالمئة منذ انهياره إلى أدنى مستوياته في سنوات في مارس آذار 2020. والمؤشر الآن على بعد خمسة بالمئة فقط من بلوغ أعلى مستوياته على الإطلاق، إذ تتزايد الآمال في تعاف اقتصادي أسرع.

وكانت نتائج الأعمال محط تركيز، إذ قاد سهم سوسيتيه جنرال المكاسب على المؤشر كاك 40 الفرنسي بقفزته 2.9 بالمئة بعد تجاوزه توقعات الأرباح في الربع الرابع من العام.

لكن كاك 40 تكبد خسارة، إذ أظهرت بيانات أن الإنتاج الصناعي الفرنسي جاء دون المتوقع في ديسمبر كانون الأول بالرغم من رفع إجراءات إغلاق مرتبطة بفيروس كورونا.

المصدر: investing.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى