أخبار اقتصادية

الأسهم الصينية واليابانية يقودا انتعاش الأسهم الأسيوية

الأسهم الصينية واليابانية يقودا انتعاش الأسهم الأسيوية

الأسهم الصينية واليابانية يقودا انتعاش الأسهم الأسيوية© Reuters. الأسهم الصينية واليابانية يقودا انتعاش الأسهم الأسيوية

Arabictrader.com – سجلت الأسهم الصينية أعلى مستويات لها في أكثر من خمس سنوات مع انتهاء الفترة الأسيوية، مدعومة بإيجابية البيانات الاقتصادية في الصين، وتزايد التدفقات الأجنبية على اليوان الصيني. وقد سجل مؤشر CSI 300 ارتفاعا بنسبة 0.8% إلى 4881.40 نقطة، بعد أن سجل أعلى مستوياته منذ 2015، وارتفعشنغهاي المركب الصيني بنسبة 0.8% إلى 3430.88 نقطة. وشهد مؤشر A50 FTSE الصيني ارتفاعا بنسبة 0.7%، بينما ارتفع مؤشر مؤشر هانغ سنغ بنسبة 1.4% إلى مستويات 25767.65، في حين ارتفع مؤشرHong Kong بنسبة 1.3% إلى 10311.89.

علي نفس الوتيرة، انتعشت الأسهم اليابانية اليوم لتتعافى من الخسائرالحادة التي شهدتها الجلسة السابقة، حيث خفت المخاوف بشأن استقالة رئيس الوزراء شينزو آبي من التكهنات بأن خليفته المحتمل قد يواصل سياساته الحالية. وقفز مؤشر نيكاي القياسي بنسبة 1.95% إلى 23329.47 نقطة. وقد أغلق مؤشر نيكاي على انخفاض بنسبة 1.41% يوم الجمعة الماضية، بعد انخفاضه بما يصل إلى 2.65%، حيث زادت استقالة آبي المفاجئة لأسباب صحية من قلق المستثمرين بشأن سياسات التحفيز المالي والنقدي المستقبلية.

وارتفع مؤشر مؤشر توبكسالأوسع نطاقا بنسبة 1.83% إلى 1634.27 نقطة. وفي الوقت نفسه، ارتفع إنتاج المصانع اليابانية في يوليو بأسرع وتيرة له على الإطلاق، مدفوعة بالسيارات وقطع غيارها، مما يشير إلى انتعاش اقتصادي تدريجي من جائحة كوفيد 19. وارتفع مؤشر MSCI الأوسع نطاقا لأسهم آسيا والمحيط الهادئ خارج اليابان بنسبة 0.40٪.

علي الجانب الأخر انخفضت الأسهم الكورية الجنوبية اليوم بعد أن تراجعت البيانات الصناعية في يوليو أزمة تفشي فيروس كورونا، حيث انخفض مؤشر كوسبي القياسي 7.53 نقطة بنسبة 1.17% إلى مستويات 2,326.17 .

وأغلقت الأسهم الاسترالية على انخفاض بسبب بيانات المبيعات والأجور الضعيفة، إلى جانب التوترات الدبلوماسية المتزايدة مع الصين. وقد انخفض مؤشر إيه إس إكس 200 بنسبة 0.2% إلى 6060.5 نقطة عند إغلاق التداول. هذا ومن المقرر أن تعلن البلاد عن أرقام الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني يوم الأربعاء، بالإضافة إلي احتماع الاحتياطي الاسترالي لتحديد سعر الفائدة غدا. ومن المتوقع أن تؤكد أستراليا ركودها الاقتصادي الأول منذ ثلاثة عقود.

وكذلك هبط مؤشر نيوزيلندا القياسي NZX 50 بنسبة 1.3% لينهي الجلسة عند مستويات 11937.56 نقطة بعد أن أظهرت البيانات تراجع معنويات الأعمال في أغسطس مقارنة بالشهر السابق.

اطلع على المقالة الأصلية

المصدر: investing.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى