أخبار اقتصادية

الأسهم: فوتسي يتخلف عن الأسهم الأوروبية، وارتفاع عام

الأسهم: فوتسي يتخلف عن الأسهم الأوروبية، وارتفاع عام

الأسهم: فوتسي يتخلف عن الأسهم الأوروبية، وارتفاع عام© Reuters. الأسهم: فوتسي يتخلف عن الأسهم الأوروبية، وارتفاع عام

كتب بيتر نيرس

Investing.com – ارتفعت الأسهم الأوروبية اليوم عند الافتتاح، بعد ارتفاع الأسهم الأمريكية ليلة أمس، بفضل توقيع الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وعند الساعة 12:10 بتوقيت مكة المكرمة، تداول داكس 30 بارتفاع 43 نقطة، بارتفاع 0.3%، بينما ارتفع كاك 40 مقدار 18 نقطة، بنسبة 0.3%. والمؤشر الأوروبي العام، يورو ستوكس 50، ارتفع 10 نقاط، بنسبة 0.3%. أمّا فوتسي 100 فكان متراجعًا ليسجل 4 نقاط، أو نسبة 0.1%، بسبب أنباء الشركات المخيبة للآمال.

فتراجعت أسهم بيارسون 10%، بعد الإعلان عن مغادرة الرئيس التنفيذي للشركة، بعد الأداء الضعيف لقطاع التعليم في الولايات المتحدة. وتتوقع الشركة تراجع الأرباح خلال العام القادم.

أمّا أسهم وايت بريد، فسقطت 3.7% بعد أن عائد ضعيف للربع المالي الثالث، بسبب حالة عدم اليقين بشأن البريكسيت. كما هبطت شركة التوظيف المتخصصة، هايس، نسبة 2.8% للربع المالي الثاني، بسبب الإضرابات الفرنسية، والحرائق الاسترالية، والانتخابات البريطانية.

وفي أوروبا، ارتفعت أسهم شركة الخدمات والمرافق العامة آر دابليو إي نسبة 1.7% بعد تقارير يوم الخميس عن خطط الحكومة الألمانية للتعويض عن حوالي 2.6 مليون يورو عن النفقات المرتبطة بتوقف البلد عن استخدام الفحم.

وخلال يوم الأربعاء ارتفع ستاندرد آند بورز 500 لـ 0.2%، وارتفع ناسداك المركب، مؤشر الشركات التكنولوجية الكبرى، 0.1%، بينما صعد مؤشر داو جونزالصناعي 0.3%، ليغلق في منطقة أرقام قياسية أعلى 29,000. وصاحب هذا توقيع الولايات المتحدة والصين المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري، لتعلن هدنة رسمية للحرب التجارية المستمرة من عامين تقريبًا، والتي طغت على النمو العالمي.

وينشر البنك المركزي الأوروبي محضر اجتماع اللجنة النقدية الأخيرة، المنعقدة في ديسمبر الماضي، عند الساعة 15:30 بتوقيت مكة المكرمة (12:30 بتوقيت جرينتش). وتولت كريستين لاجارد قيادة الاجتماع للمرة الأولى باعتبارها رئيسًا للبنك المركزي الأوروبي. وقرر المجلس الحاكم الإبقاء على معدلات الفائدة ثابتة، ولم يتغير التيسير الكمي.

أمّا عن النفط فصعد معززًا بآمال توقيع الاتفاق التجاري، كما هبط المخزون الأمريكي بأقوى مما هو متوقع. توقع المحللون تراجع المخزون 500,000 برميل، بينما الهبوط المسجل وفق إدارة معلومات الطاقة، الجهة الرسمية، وصل لـ 2.5 مليون برميل يوميًا.

وعند الساعة 12:10 بتوقيت مكة المكرمة تداولت عقود النفط الآجلة على 0.8%، بارتفاع 58.31 دولار، بينما برنت، فتراجع 1.1% إلى 64.70 دولار للبرميل. أمّا عقود الذهب فوصلت لارتفاع 0.1%، عند 1,555.25 دولار للأوقية.

المصدر: investing.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى