الرياضة

الدوري التونسي.. كل ما تريد معرفته عن نظام المجموعتين

الدوري التونسي.. كل ما تريد معرفته عن نظام المجموعتين


فجر الاتحاد التونسي لكرة القدم مفاجأة كبيرة، بإعلانه اعتماد نظام المجموعتين خلال النسخة المقبلة من مسابقة الدوري التونسي.

وحدد الهيكل المشرف على كرة القدم التونسية، في وقت سابق، تاريخ انطلاق الدوري المحلي يوم 16 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

وينتظر أن يفتتح الموسم الجديد رسميا، السبت المقبل بمواجهة أولى بين الترجي والاتحاد المنستيري لحساب كأس السوبر التونسي عن موسم 2020-2021.

  • جاك هندري.. صخرة اسكتلندية تحطمت عليها أحلام ميسي

وليست هذه المرة الأولى التي يلجأ فيها الاتحاد التونسي لنظام المجموعتين في مسابقة الدوري، حيث حصل ذلك في موسم 2012-2013 الذي توج فيه الصفاقسي باللقب المحلي.

“العين الرياضية” ترصد عبر التقرير التالي كل التفاصيل الخاصة بنظام المجموعتين في الدوري التونسي.

أسباب نظام المجموعتين

قرار الاتحاد التونسي لكرة القدم بالاعتماد بصفة استثنائية على نظام المجموعتين للموسم الجديد، يعود لأسباب متعددة أبرزها الالتزامات الكبيرة التي تنتظر منتخب تونس في الأشهر القادمة، حيث سيخوض عدة منافسات مهمة، وهي تصفيات كأس العالم، وأيضا نهائيات أمم أفريقيا، بجانب بطولة كأس العرب

فضلا عن ذلك، فإن انطلاق الدوري المحلي تأجل في مناسبتين لأسباب مختلفة أبرزها تفشي فيروس كورونا بشكل كبير في كامل أرجاء البلاد، وهو ما يجعل هناك صعوبة كبيرة في إنهاء المسابقة بتوقيت مثالي.

وجاء قرار محكمة التحكيم الدولية بإعادة نادي هلال الشابة لمنافسات الدرجة الأولى في حدوث مزيد من التعقيدات باعتبار أن عدد الأندية في دوري الأضواء ارتفع إلى 15.

هذا الأمر أجبر الاتحاد التونسي على لعب دورة فاصلة بين 4 أندية يصعد في أعقابها المتصدر لدوري الدرجة الأولى ليصبح عدد الفرق متوازنا فيها (16).

هلال الشابة

وكان الاتحاد التونسي لكرة القدم قرر، الموسم الماضي، تعليق نشاط هلال الشابة، ومنعه من المشاركة في جميع المسابقات التي ينظمها لموسم 2020-2021، لأسباب إدارية بحتة، مرتبطة بعدم دفعه رسوم التسجيل.

كل هذه المعطيات أجبرت الاتحاد التونسي لكرة القدم على اعتماد نظام المجموعتين الذي سيسمح بالتغلب على بعض الإشكالات القانونية، فضلا عن تخفيف الضغط على جدول المباريات وضمان إنهاء الموسم في المواعيد المحددة.

  • كم عدد أهداف ميسي في دوري أبطال أوروبا؟

نظام دوري المجموعتين

وتبعا لذلك، قرر الهيكل المشرف على كرة القدم التونسية تقسيم الـ16 ناديا الذين سينشطون في دوري الأضواء خلال الموسم الجديد لمجموعتين.

وتم اعتماد ترتيب الموسم المنقضي من أجل تقسيم الأندية، حيث ضمت المجموعة “أ” الفرق التي احتلت المراكز الفردية في الترتيب العام فضلا عن الوافدين الجدد، في حين تضمنت المجموعة “ب” الفرق صاحبة المراكز الزوجية.

وجاء تقسيم دوري المجموعتين كما يلي :

المجموعة الأولى: الترجي حامل اللقب واتحاد بنقردان والصفاقسي واتحاد تطاوين ونجم المتلوي والنادي البنزرتي ونادي حمام الأنف وأمل حمام سوسة.

المجموعة الثانية: النجم الساحلي الوصيف ومستقبل سليمان ومستقبل رجيش والافريقي والاتحاد المنستيري والأولمبي الباجي وهلال الشابة وبطل الدورة الفاصلة.

الترجي ضد الإفريقي

وفي أعقاب المرحلة الأولى، سيتأهل أصحاب المراكز الـ3 الأولى في كل مجموعة للمرحلة الثانية الفاصلة الخاصة بالتنافس على لقب الدوري المحلي، والتي ستلعب بنظام الدورين ذهاب وإياب.

وسيحصل صاحبي المركز الأول في كل مجموعة خلال المرحلة الأولى على 3 نقاط حوافز، مقابل حصول صاحبي المركز الثاني على نقطتي حوافر وصاحبي المركز الثالث على نقطة حوافز وحيدة.

في المقابل، ستدخل باقي الأندية في منافسة على تحديد المراكز وضمان البقاء، حيث ستنزل 4 فرق لدوري الدرجة الثانية، ليستعيد دوري الدرجة الأولى نظامه الكلاسيكي بـ14 ناديا انطلاقا من موسم 2022-2023. 

المصدر: العين الاخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى