التخطي إلى المحتوى
0 0
0 0
Read Time:2 Minute, 26 Second

السيرة الذاتية لسيدة المصباح من هي، السيدة ذات المصباح هي الممرضة البريطانية فلورنس نايتنجيل، بالإضافة إلى كاتبة وإحصائية وسياسية ومعلمة، في مدينة فلورنسا بإيطاليا في 12 مايو 1820 م، وتقيم في بريطانيا العظمى في لندن، والتي تُعرف باسم رائد التمريض الحديث. دعوها سيدة المصباح أو سيدة المصباح، لأنها ستخرج في جوف الليل إلى ساحات القتال، وفي يدها مصباح للبحث عن الجرحى. وجرح لمساعدتهم خلال حرب القرم عام 1854 م. م حتى 1856 د. م، أنشأت اللجنة الدولية للصليب الأحمر جائزة العندليب، وهي أعلى وسام في التمريض الدولي منذ عام 1912 م. ج- تمنح هذه الجائزة كل سنتين.

كيف وصف مصباح السيدة الممرضة

وصفت السيدة ذات المصباح فلورنس نايتنجيل الممرضات في مذكراتها على النحو التالي

  • يجب الابتعاد عن الثرثرة والشائعات.
  • لا يجب أن تتحدث عن مرضاك أو أسرارهم.
  • لنكون صادقين مع مرضاك.
  • لا تتأخر عن المرضى عندما يقدمون مزايدتك، لأنهم يضعون حياتهم بين يديك.
  • كن حذرا في الملاحظة والمعالجة اللطيفة الحساسة لمشاعر الآخرين.

أهم المعلومات عن السيدة ذات المصباح

هناك الكثير من الأشياء التي نحتاج إلى معرفتها عن حياة السيدة ذات المصباح فلورنس نايتنجيل، وأهمها ما يلي

  • كانت من عائلة بريطانية ثرية تؤمن بتعليم النساء.
  • تعتبر العندليب مؤسسة التمريض الحديث.
  • كانت في المنزل تعلم من قبل والدها.
  • عارضها والداها في البداية، عندما أرادت أن ترضع.
  • على الرغم من رفض والديها، تعلمت فلورنسا أن تمرض.
  • رفضت كل فرص الزواج، وشعرت أن الزواج سيقتصر على المسؤوليات المنزلية.
  • في عام 1851 تعلمت التمريض في مدرسة كايزروارت.
  • اهتمت فلورنسا بقواعد النظافة والتطهير.
  • تعتبر أول من وضع قواعد التمريض الحديث وأسس تعليم التمريض.
  • يتم وضع معايير الخدمات الإدارية والتمريضية في المستشفيات.
  • زارت مصر واليونان، وأثناء زيارتها لمصر زارت بعض الراهبات اللواتي يعملن في المستشفيات لمساعدة الفقراء والمرضى.
  • في عام 1849 زار مدينة الإسكندرية في مصر، مندوبة من جمعية (سانت فنسنت دي بول)، حيث زار المستشفيات والمدارس التابعة لهذه الجمعية الدينية.
  • افتتحت معهد Flidere، المطل على نهر الراين في باريس، لتعليم وتأسيس الفتيات لمهنة التمريض.
  • أمضى معظم يومه في دراسة الظروف في مستشفيات لندن وادنبره.
  • طالب بإنشاء أول معهد تمريض في بلده وتولى توجيهه، والذي كان يسمى معهد السيدات النبيلات لرعاية المرضى.
  • وبدأ الناس يتحدثون عن هذه الساحرة التي تعالج مرضاها بالشمس والهواء.
  • كلفها بمنصب مدير التمريض في مستشفى كينجز كوليدج.
  • أرسلت لها الملكة فيكتوريا ملكة بريطانيا العظمى تحية خاصة من قصرها في لندن، مما زاد من احترام الرجال لها خلال حرب القرم.
  • جمع البريطانيون 50 ألف جنيه إسترليني وقدمها لهم تقديراً للخدمات التي قدموها خلال الحرب.
  • تلقى العندليب هديته لبناء بيت العندليب، لتدريب الممرضات في مستشفى سانت توماس.
  • كانت أول امرأة تحصل على وسام الاستحقاق وكانت تقترب من تسعين عامًا من عمرها.

وفاة فلورنس نايتنجيل

توفيت السيدة ذات المصباح، الممرضة البريطانية فلورنس نايتنجيل، في 13 أغسطس 1910 م، عندما كانت تبلغ من العمر تسعين عامًا، غادرت بهدوء وسلام بعد أن بدأت تفقد ذاكرتها، وقضت حياتها في رعاية المرضى. كنوع من الشكر، نصب تمثال لها في قصر واترلو في لندن، وبكت الملكة. فكتوريا عندما نقلتا خبر رحيل رائدة مهنة التمريض عن عالم السيدة (صاحبة المصباح).

 

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleepy
Sleepy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

قد يهمك أيضاً :-

  1. The major Windows 11 2022 upgrade is already in the works.
  2. Microsoft Teams is more popular than ever, therefore you should become acquainted to it as soon as possible.
  3. Sony makes it easier to acquire PS5 screenshots on your phone for a short time.
  4. Do you want to preorder Samsung's upcoming Galaxy phone without seeing it first? You are able to
  5. Xiaomi has unveiled the Redmi Note 11 series, which features flat sides similar to those found on iPhones.
  6. What is hosting And What are the types of web hosting
  7. children's health

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%