التخطي إلى المحتوى

أنهى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، مساء الخميس، مهام عدد من كبار قادة الجيش، أبرزهم مدير الاتصال والتوجيه في وزارة الدفاع اللواء بوعلام ماضي، الذي يتولى هذا المنصب منذ أكثر من عامين.

ويعتبر ماضي من أقرب الشخصيات إلى قائد الجيش الراحل الفريق أحمد قايد صالح، ولعب دورًا بارزًا في السيطرة على القنوات الإعلامية والتلفزيونية خلال فترة الحراك الشعبي، ورسم خطًا تحريريًا محددًا ذاك المحلي. القنوات ووسائل الإعلام لم تكن قادرة على العبور.

وعيّن الرئيس الجزائري اللواء مبروك سبعة مديرا للإعلام والاتصال بوزارة الدفاع خلفا للواء بوعلام ماضي.

كما أقال الرئيس تبون مدير الصحة العسكرية اللواء عبد القادر بن جلول دون أن يوضح أسباب القرار.

كما نقل تبون قائد دائرة الإعداد والعمليات بالجيش اللواء محمد قايدي إلى قيادة المنطقة العسكرية الأولى التي تضم العاصمة الجزائرية والولايات الفرنسية خلفا للواء علي سيدان الذي عين في هذا المنصب أقل. من عام مضى.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

وتأتي هذه القرارات استمرارًا لسلسلة من التغييرات التي أجراها الرئيس “عبد المجيد تبون” في الجيش والأجهزة الأمنية، بما في ذلك قادة القوات الجوية والبحرية وقادة المناطق العسكرية وقادة أجهزة المخابرات.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

وكان تبون قد أقال، الشهر الماضي، قائد الدرك “نور الدين القواسمية”، وعيّن خلفه العميد الركن يحيى علي ولحاج.

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

قد يهمك أيضاً :-

  1. insurance
  2. النظارات المناسبة للوجه الدائري للنساء
  3. الفرق بين صابونة كوجي سان الاصلية والتقليد
  4. اختاري السلوك المناسب شب ( حريق لا سمح الله )
  5. مؤشرات الأسهم في ألمانيا هبطت عند نهاية جلسة اليوم؛ داكس 30 تراجع نحو 0.16%
  6. كوكايين في الجمبري.. عصابة تخسر 40 مليون يورو بخطة غبية
  7. لجنة المتابعة القطرية السعودية تعقد اجتماعها السادس بالدوحة