تعليم

سرطان الكبد في الكلاب

يعد سرطان الكبد لدى الكلاب من أخطر الأمراض التي تهم الطب البيطري، حيث يصيب الكلاب الأكبر سنًا نتيجة لعدة عوامل منها التلوث البيئي أو المبيدات الكيميائية. قد يكون التدخل الجراحي مطلوبًا بعد توجيه من العيادة البيطرية لإزالة الجزء المصاب من الكبد لمنع انتشاره إلى باقي الجسم.

ما هو سرطان الكبد في الكلاب؟

يعتبر الكبد أكبر عضو في الجسم وله دور مهم في تنقية الجسم من السموم الضارة، ويحدث الورم الكبدي إذا تعرض الكبد للإجهاد بسبب الكثير من السموم في الجسم وعدم قدرته على أداء وظائفه بشكل كامل. الورم الذي يصيب جزءًا من الكبد ويسبب كتلًا متناثرة يسمى سرطان الخلايا الكبدية، والنوع الأكثر شيوعًا في الكلاب هو سرطان الكبد النقيلي. قد ينتشر الورم من الكبد إلى أعضاء أخرى داخل الجسم مثل الرئتين أو الطحال أو البنكرياس أو الكلى، مما يتسبب في حدوث مضاعفات إذا لم يتم علاج المرض بسرعة.

أعراض سرطان الخلايا الكبدية في الكلاب

تختلف أعراض سرطان الكبد في الكلاب حسب شدة المرض. فيما يلي الأعراض الأكثر شيوعًا التي تشير إلى سرطان الكبد في الكلاب:

  • هم عامة وضعيفة جدا
  • قلة الشهية وفقدان الوزن بشكل كبير
  • عيون صفراء
  • السعال وآلام المعدة
  • التبول المستمر والعطش الشديد
  • براز مدمي
  • التقيؤ
  • مشاكل في الجهاز الهضمي مثل انتفاخ البطن والإسهال

اسباب سرطان الكبد عند الكلاب

لم تثبت الدراسات أسبابًا محددة لهذا المرض في الكلاب، ولكن قد يكون السبب وراء الملوثات البيئية والسموم التي تتعرض لها الكلاب باستمرار، مثل الآفات أو المبيدات الكيماوية والأطعمة التي تحتوي على مواد مسرطنة، ونقص الأكسجين في الجسم و الإصابة بأمراض القلب أو الأوعية الدموية لها دور في سرطان الخلايا الكبدية في الكلاب. قد يؤدي عدم متابعة صحة الكلب إلى مضاعفة الأمر وقد يتسبب في انتشار الورم لفصل خلايا الجسم أو الإصابة بتليف الكبد.

سرطان الكبد

تشخيص ورم الكبد في الكلاب

يمكن تشخيص المرض بعدة طرق يوجهها الطبيب المعالج، وفيما يلي الطرق المختلفة لتشخيص المرض:

  • يتم تشخيص المرض من خلال الفحص الطبي الذي يمكن أن يحدد أسباب الكتل في منطقة البطن والتي قد تكون مرتبطة بالورم الكبدي.
  • يتم إجراء الأشعة السينية والموجات فوق الصوتية لمحاولة الوصول إلى أصل المرض وتحديد ما إذا كان الورم قد انتشر إلى خلايا أخرى.
  • يقوم الطبيب بإجراء تحليل للدم لتحديد نسبة خلايا الدم الحمراء، لأن نقصها مؤشر قوي على الإصابة بالورم الكبدي.
  • يمكن تشخيص المرض عن طريق فحص عينة من الكبد ولكن لا يتم استخدام هذا إلا إذا لم يتم تشخيص المرض بدقة من خلال الخطوات السابقة.

علاجات سرطان الخلايا الكبدية

بعد التأكد من إصابة الكلب بالسرطان من خلال فحوصات الدم أو الأشعة السينية، يحدد الطبيب البيطري الإجراء اللازم لعلاج هذا المرض. يتم علاج المرض عن طريق إجراء الأشعة المقطعية والتصوير بالموجات فوق الصوتية والرنين المغناطيسي، وبعد ذلك يتم إزالة ورم الكبد. الكبد هو أحد الأعضاء التجديدية، حيث يمكن إزالة أكثر من 75٪ منه وتجديد خلاياه. إنه أكبر عضو في الجسم وله 500 وظيفة مختلفة.

كيفية الوقاية من سرطان الكبد في الكلاب

من الضروري التعرف على طرق الوقاية لضمان سلامة صحة الكلب، ويوصى باتباع النصائح التالية لتجنب الإصابة بأمراض الكبد:

  • التزم بإطعام الكلب جيدًا واختيار الأطعمة الخالية من المواد الكيميائية أو المواد المسرطنة.
  • إدخال الكركم في النظام الغذائي للكلب عن طريق إضافته إلى الوجبة لما له من دور فعال في تعزيز صحة الكبد وحمايته من مخاطر الإصابة بتليف الكبد.
  • الكشف المستمر والمتابعة على الكلب لاتخاذ الإجراء المناسب في حالة وجود ورم قبل أن ينتشر إلى خلايا أخرى.
  • الابتعاد عن المناطق الملوثة بالمبيدات والتركيز على زيت السمك وإعطائه للكلب في وجباته أثناء النهار.

وعليه فقد ذكرنا أسباب الإصابة بسرطان الكبد عند الكلاب، وكذلك طرق الوقاية والعلاج من المرض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى