أخبار اقتصادية

عقود القمح تغلق على انخفاض للجلسة الرابعة على التوالي

عقود القمح تغلق على انخفاض للجلسة الرابعة على التوالي

عقود القمح تغلق على انخفاض للجلسة الرابعة على التوالي

تراجعت أسعار القمح خلال تداولات اليوم الأربعاء للجلسة الرابعة على التوالي رغم انخفاض الدولار أمام أغلب العملات الرئيسية، لكن السلعة الزراعية تأثرت سلبيا بالمخاوف حيال الطلب على المنتجات الزراعية في أعقاب الارتفاع الأخير لأسعارها عالميا.

ويرى مراقبون أن عقود القمح ارتفعت كثيرا في الآونة الأخيرة مما يؤثر سلبا في الطلب حيث أن المشترين أصبحوا متذبذبين تجاه عقد صفقات جديدة بسبب المستويات الحالية للأسعار.

وفي سياق منفصل، تسبب الإعصار “إيدا” في أضرار للمحاصيل وأيضا بالصادرات حيث تسبب في إغلاق عدد من الموانيء الأمريكية الرئيسية الخاصة بتصدير الحبوب.

من جانبها، صنفت وزارة الزراعة الأمريكية 60% من محصول الذرة عند جيد – إلى ممتاز، وهو ما يعد استقرار من الأسبوع قبل الماضي.

وذكرت شركة “سوفكون” للاستشارات الزراعية الروسية أنها خفضت توقعاتها حيال محصول القمح الروسي لموسم 2021 إلى 75.4 مليون طن من 76.2 مليون طن في السابق بسبب ضعف جودة محصول الربيع.

من ناحية أخرى، انخفض مؤشر الدولار – أمام سلة من العملات الرئيسية – بحلول الساعة 20:02 بتوقيت جرينتش بنسبة 0.2% إلى 92.4 نقطة، وسجل أعلى مستوى عند 92.7 نقطة وأقل مستوى عند 92.3 نقطة.

وفي ختام التداولات، انخفضت العقود الآجلة للقمح تسليم ديسمبر/كانون الأول بنسبة 1.2% إلى 7.14 دولار للبوشل.

المصدر: fxnewstoday

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى