أخبار اقتصادية

عملية تصحيح تقود EGX30 للنزول إلى مستوى 11525 نقطة

عملية تصحيح تقود EGX30 للنزول إلى مستوى 11525 نقطة

عملية تصحيح تقود EGX30 للنزول إلى مستوى 11525 نقطة© Reuters. عملية تصحيح تقود EGX30 للنزول إلى مستوى 11525 نقطة

غريب: EGX 70 EWI يختبر مستوى 2350 نقطة بالجلسات المقبلة

 

عيد: تماسك المؤشر الرئيسى أعلى مستوى 11400 نقطة مطمئن

 

توقع متعاملون بالبورصة المصرية أن ينهى المؤشر الرئيسى التصحيح الذى بدأ فى جلسة أمس الأحد فى مدة قصيرة نظرًا لوجود قوى شرائية بالأسهم، بالإضافة لوجود عدد كبير من الأسعار الجاذبة للأسهم تحديدًا فى قطاعات العقارات والخدمات المالية غير المصرفية.

أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGX30 منخفضًا بنسبة 1.1% بختام جلسة أمس الأحد، عند مستوى 11525 نقطة، و صعد مؤشر EGX70 EWI بنسبة 0.7% عند مستوى 2328 نقطة.

ورجح سامح غريب، رئيس قسم كبار العملاء بشركة عربية أون لاين لتداول الأوراق المالية، أن يختبر مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة مستوى 2350 نقطة، بعد أدائه الإيجابى فى الجلسات الماضية واستحواذه على السيولة بشكل كبير.

وأوضح غريب أن المؤشر الرئيسى يمر بمرحلة تصحيح هابط مؤقتة ستنتهى بحد أقصى خلال جلستين على أن يعاود الصعود واستهداف مستوى 12000 نقطة على المدى القصير.

ونصح المتعاملين بضرورة استغلال التراجعات الحالية لبناء المراكز الشرائية نظرًا لقدرة المؤشر الرئيسى على معاودة الصعود وتعدد الفرص الاستثمارية به، مع تحديد مستوى 11400 نقطة كمنطقة حماية أرباح وإيقاف خسائر يتم تفعيلها بالخروج والبيع حال كسرها بقيم تداولات مرتفعة.

وتراجع مؤشر EGX 50 بنسبة 0.2%، ليستقر عند مستوى 2345 نقطة، فيما هبط EGX 30 Capped بنسبة 0.8% ليكون عند مستوى 14057 نقطة، وأغلق مؤشر EGX 100 EWI مرتفعًا 0.4% عند مستوى 3341 نقطة.

وأوضح حسام عيد، مدير الاستثمار بشركة انترناشيونال لتداول الأوراق المالية، أن تماسك مؤشر EGX30 أعلى مستوى 11400 نقطة يعد مطمئنًا لإمكانية معاودة الصعود على أن ينهى المؤشر عمليات جنى الأرباح الحالية فى مدة قصيرة متأثرًا بأداء الأسهم القيادية على رأسها البنك التجارى الدولى.

وتراجع سهم البنك التجارى الدولى بنسبة 1.9% بنهاية جلسة أمس مغلقاً عند سعر 63.09 جنيه، بقيمة تداولات بلغت 19.9 مليون جنيه عبر 314.8 ألف سهم.

وأكد عيد أن مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة وصل لقمة تاريخية خلال جلسة أمس أعلى مستوى 2330 نقطة، مدفوعًا بعمليات الشراء بأسهم المضاربات التى استحوذت على أكبر قدر من السسيولة، متوقعًا أن يستكمل الصعود نحو مستوى 2380 نقطة خلال الجلسات المقبلة.

ووجه المتعاملين لضرورة بناء المراكز الشرائية فى الأسهم التى شهدت تراجعات بجانب أسهم العقارات والخدمات المالية غير المصرفية نظرًا للطفرة المتوقعة بأدائها خلال الجلسات المقبلة.

وسجل السوق قيم تداولات 1.5 مليار جنيه، من خلال تداول 572.3 مليون سهم، بتنفيذ 49.7 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 180 شركة مقيدة، ارتفع منها 73 سهمًا، وتراجعت أسعار 70 ورقة مالية، في حين لم تتغير أسعار 37 سهمًا أخرى، ليستقر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة عند مستوى 689.6 مليار جنيه.

واتجه صافي تعاملات العرب وحدهم نحو الشراء بقيمة 28.7 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 5.8% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافي تعاملات المصريين والأجانب نحو البيع، مسجلاً 10.6 مليون جنيه، و 18.1 مليون جنيه على التوالي، بنسبة استحواذ 91.3% و 2.9% من التداولات.

ونفذ الأفراد 85.5% من التعاملات، متجهين نحو الشراء باستثناء الأفراد المصريين الذين سجلوا صافي بيع بقيمة 22.1 مليون جنيه، فيما اقتنصت المؤسسات 14.5% من التداولات متجهين نحو الشراء باستثناء المؤسسات الأجنبية التي سجلت صافي بيع بقيمة 11.5 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات المحلية والعربية صافى شراء بقيمة 11.6 مليون جنيه و 5 ملايين جنيه، على الترتيب.

المصدر: investing.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى