التخطي إلى المحتوى

حذرت فرنسا مالي يوم الأربعاء من أنها ستفقد “دعم المجتمع الدولي” وتتخلى عن “عناصر سيادتها الكاملة” إذا لجأت إلى مجموعة فاجنر الروسية الخاصة المثيرة للجدل.

“إذا دخلت مالي في شراكة مع المرتزقة، فستكون معزولة، وستفقد دعم المجتمع الدولي الملتزم بها (لها)، وستتخلى عن كامل مكونات سيادتها، وستكون بعيدة عن التنويع وصرحت وزيرة القوات المسلحة الفرنسية فلورنس بارلي في مجلس الشيوخ “شركائها وستغلق مع مجموعة من المرتزقة”.

في سياق ذي صلة ؛ رفض قائد عملية برخان الفرنسية، لوران ماشيون، ووزيرة القوات المسلحة الفرنسية فلورانس بارلي، تصريحات رئيس الوزراء المالي كوكالا مايغا، الذي اتهم باريس بالتخلي عن بلاده في “منتصف الطريق” وتركها وشأنها. وجه الإرهاب.

وصرح ميشون: “نرفض عبارة (التخلي) لوصف ما حدث مع إعادة ترتيب النظام العسكري الفرنسي في منطقة الساحل”.

وتابع: “خلافًا لتصريحات مايغا، فإن قرار إجلاء القوات الفرنسية من مواقعها الثلاثة في أقصى شمال مالي تمت دراسته بعناية ومناقشته منذ حوالي 18 شهرًا بالتنسيق مع قيادة الدول الخمس في الساحل”.

كما رفض بارلي بشدة الاتهامات “غير المقبولة وغير الملائمة” التي وجهها رئيس الوزراء المالي بـ “التخلي عن” مالي، والتي ترقى بحسب الوزير إلى إهانة لدماء جنود فرنسيين، قتل 52 منهم في مالي يوم الجمعة الماضي.

وأضافت: “لا يوجد هجر فرنسي، أريد تصحيح المغالطات، عندما يكون لدينا 5000 جندي ونفك الارتباط من 3 نقاط ونعتزم ترك عدة آلاف آخرين، عندما ننشر أحدث دروع في منطقة الساحل، هذا ليس هو الوضع الطبيعي لدولة تنوي المغادرة “.

واتهم رئيس وزراء مالي فرنسا بـ “التخلي عن” بلاده “في منتصف الطريق” بقرارها سحب قوة برخان، مبررا بحث بلاده عن “شركاء آخرين”، بما في ذلك “الشركات الخاصة الروسية”.

قد يهمك أيضاً :-

  1. insurance
  2. النظارات المناسبة للوجه الدائري للنساء
  3. الفرق بين صابونة كوجي سان الاصلية والتقليد
  4. اختاري السلوك المناسب شب ( حريق لا سمح الله )
  5. مؤشرات الأسهم في ألمانيا هبطت عند نهاية جلسة اليوم؛ داكس 30 تراجع نحو 0.16%
  6. كوكايين في الجمبري.. عصابة تخسر 40 مليون يورو بخطة غبية
  7. لجنة المتابعة القطرية السعودية تعقد اجتماعها السادس بالدوحة