تعليم

فوائد زيت الكانولا للقلي

إذا كنت ترغب في تناول الطعام ضمن النظام الغذائي المستخدم لتقليل الكوليسترول والحفاظ على القلب، فإن زيت الكانولا سيكون بالتأكيد خيارًا صحيًا. للمزيد، تعرف على فوائد زيت الكانولا للقلي.

كيفية إنتاج زيت الكانولا

يتم استخراجه من بذور نبات الكانولا، وهو جزء من عائلة براسيكا، والتي تشمل أيضًا الكرنب والقرنبيط والبروكلي.

تُسحق البذور من نباتات الكانولا الناضجة لاستخراج الزيوت، ثم تتم معالجتها وتعبئتها للاستهلاك.

فوائد زيت الكانولا للقلي

خصائص زيت الكانولا

زيت الكانولا لونه ذهبي باهت، وعديم الرائحة، ويمكن أن يتحمل درجات حرارة عالية (يتحمل حتى 242 درجة مئوية).

وهي بالتأكيد من أكثر الزيوت المفضلة في الآونة الأخيرة، مقارنة بالزيوت الأخرى التي تستخدم عادة، لأنها تحتوي على نسبة أقل من الدهون المشبعة.

تشير الدراسات العلمية إلى أن احتواء الطعام على 1.5 ملعقة كبيرة فقط من زيت الكانولا يوميًا، قد يكون مفتاحًا لصحة القلب.

فوائد زيت الكانولا للقلي

مصدر للدهون الذكية

يحتوي على نوعين أساسيين من الدهون غير المشبعة، أوميغا 3 وأوميغا 6، والتي لا يستطيع الجسم إنتاجها بمفرده ولكنها ضرورية لمعظم الأنشطة الجسدية وحماية الجسم من أمراض القلب.

يحارب الكوليسترول

يحتوي على نسبة منخفضة من الدهون المشبعة ونسبة عالية من الدهون الأحادية غير المشبعة، كما أنه يتصدر قائمة الزيوت التي تحتوي على أقل نسبة من الدهون المتحولة (أقل من 300 مجم من الكوليسترول يوميًا)، مما يجعله زيتًا مثاليًا لتحقيق التوازن في صحة القلب.

ببساطة، الدهون المشبعة تزيد من مستويات الكوليسترول الضار في الجسم وتعمل الدهون الأحادية على خفض مستويات الكوليسترول في الدم.

غني بفيتامين

إنه مصدر غني بالفيتامينات التي تذوب في الدهون مثل فيتامين K و E.

فيتامين E ضروري للحفاظ على بشرة صحية خالية من العيوب والحفاظ على الأداء السليم لجهاز المناعة لأنه غني بمضادات الأكسدة، بينما يلعب فيتامين K دورًا رئيسيًا في تخثر الدم.

يقلل دهون البطن

إن محتواه العالي من الدهون غير المشبعة مفيد في تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

يتميز بطعمه الخفيف الذي لا يؤثر على الطعام أثناء القلي ولا يغير نكهة الأطباق التي يمكن إضافتها إليه، لذا فهو مناسب للاستخدام كزيت للقلي.

أضرار زيت الكانولا

الكانولا نبات معد هندسيًا تم تطويره وراثيًا في كندا من نبات بذور اللفت، وهي عائلة من نباتات الخردل.

وفقًا لمجلة التكنولوجيا للمزارعين، فإن “زيوت بذور اللفت، التي استخدمت لفترة طويلة لإنتاج زيوت للأغراض الصناعية، سامة للإنسان والحيوانات الأخرى.

يكشف أسطورة على الإنترنت عن زيت الكانولا، وتدعي بعض المواقع أنه يحتوي على مستويات عالية من حمض الأروسيك، وهي مادة يمكن أن تسمم الناس ويمكن أن تؤدي إلى أمراض خطيرة للغاية مثل ضيق التنفس والعمى.

في الواقع، ومع ذلك، فإن مستويات حمض الأروسيك في الزيت أقل بكثير من معايير إدارة الغذاء والدواء.

وقد يتسبب الزيت في تدهور الذاكرة، وهناك دراسة جديدة تشير إلى أنه قد يكون أكثر ضررًا من المساعدة، خاصة للدماغ.

وجد الباحثون أن النظام الغذائي الغني بالزيت أدى إلى تفاقم مشاكل الذاكرة على مدى ستة أشهر، كما أدى إلى زيادة الوزن.

يساهم في زيادة الالتهاب.

دراسات حول أضرار زيت الكانولا

ربطت العديد من الدراسات التي أجريت على الحيوانات بين زيت الكانولا وزيادة الالتهاب والإجهاد التأكسدي.

في بعض الدراسات، شهدت تغذية الفئران بنظام غذائي يحتوي على 10٪ من زيت الكانولا انخفاضًا في العديد من مضادات الأكسدة وزيادة في مستويات الكوليسترول السيئ.

بالإضافة إلى ذلك، فإن النظام الغذائي المحتوي على زيت الكانولا يقلل بشكل كبير من عمر الفئران وأدى إلى زيادات كبيرة في ضغط الدم.

يسبب زيادة الوزن والسمنة.

يزيد من فرص الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي.

أولئك الذين يستخدمونها عادة في الطهي كانوا أكثر عرضة للإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي.

متلازمة التمثيل الغذائي هي نوع من ارتفاع نسبة السكر في الدم، وارتفاع نسبة الدهون في البطن، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع نسبة الكوليسترول أو مستويات الدهون الثلاثية – والتي تحدث معًا، مما يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

فوائد زيت الكانولا للقلي

ي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى