الاخبار

قطر: ما حققناه لحقوق العمل في 10 سنوات يفوق المنطقة بأكملها

قال وزير الخارجية القطري، محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، إن التقدم الذي أحرزته بلاده في مجال العمل وحقوق الإنسان في السنوات العشر الماضية “يتجاوز المنطقة بأسرها”.

جاء ذلك رداً على سؤال الوزير القطري في مقابلة مع شبكة CNN الأمريكية حول بعض شكاوى جماعات حقوق الإنسان وجماعات المهاجرين في بلاده بشأن وفاة عمال نتيجة ظروف العمل غير الآمنة.

وأضاف آل ثاني: “كان هناك الكثير من التضليل والتضليل للحقائق والأرقام”، مؤكداً أنه “إذا كان هناك أي شيء يتطلب تحقيقاً من قبل الحكومة، فهي تتحمل المسؤولية كاملة وسنفعله”.

وأشار الوزير القطري إلى الإصلاحات القانونية التي قامت بها بلاده فيما يتعلق بحقوق العمالة الوافدة، ومشاركة الحكومة في هذا الصدد مع مختلف المنظمات الحقوقية الدولية، بما في ذلك منظمة العمل الدولية، التي اعترفت بالتقدم الذي أحرزته الدوحة.

وتابع: “حياة أي شخص يعيش في قطر تهم الحكومة ولا يمكننا تركها هكذا دون محاسبة، والحكومة تجري تحقيقا دائما في حال وقوع أي وفاة وتحاسب المسؤولين”.

وأكد آل ثاني أن الأرقام التي نشرتها بعض وسائل الإعلام بشأن الوفيات في مواقع البناء استعدادا لاستضافة قطر لاستضافة مونديال 2022 “مضللة”، مؤكدا أن عدد الوفيات المرتبطة بهذا البناء لم يتجاوز 3 أو 4 عمال.

وأضاف الوزير القطري: “كنا منفتحين للغاية، ودعونا الجميع للحضور إلى الدوحة ليروا التقدم بأنفسهم، ونحن فخورون بالتقدم الذي أحرزناه”.

وكانت قطر قد أصدرت عدة قوانين جديدة تتعلق بالعمال، أبرزها إلغاء قانون الكفالة، وقانون تنظيم دخول وخروج الوافدين، والذي أقر إلغاء شرط إصدار “وثيقة خروج”.

وتستضيف قطر كأس العالم في الفترة من 21 نوفمبر إلى 18 ديسمبر 2022، بمشاركة 32 فريقًا يتنافسون على 8 ملاعب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى