الرياضة

كأس العامين.. 4 لقطات مثيرة من البطولة العربية للأندية

كأس العامين.. 4 لقطات مثيرة من البطولة العربية للأندية


اختتمت مساء السبت منافسات البطولة العربية للأندية “كأس محمد السادس للأبطال”، والتي توج الرجاء البيضاوي المغربي بلقبها.

وفاز الرجاء على الاتحاد السعودي بركلات الترجيح بنتيجة 4-3، بعد نهاية الوقت الأصلي للمباراة النهائية المثيرة التي جمعتهما بتعادل قاتل بنتيجة 4-4.

وتستعرض “العين الرياضية” في السطور التالية 4 مشاهد مثيرة من البطولة العربية للأندية في نسختها المنتهية.

بطولة العامين

تعد تلك النسخة المنتهية من البطولة العربية للأندية هي نسخة موسم 2019-2020، حيث انطلقت في أغسطس/ آب 2019، وكان مقررا أن تنتهي في العام التالي.

  • هداف الدوري الجزائري.. أمير سعيود يقبض على الصدارة في ليلة التتويج

وتسببت تداعيات جائحة كورونا في إرباك جداول مسابقات كرة القدم في مختلف الدول حول العالم، مما أدى لتأجيل نصف نهائي ونهائي البطولة لفترة طويلة، وبالتالي استمرت على مدار عامين كاملين، ليصفها البعض بلقب الأطول في التاريخ.

لسعد جردة

قرر الرجاء تعيين المدير الفني التونسي لسعد جردة لتدريب الفريق في أبريل/نيسان الماضي، ليصبح ثالث مدرب يتولى مهمة “النسور” منذ بداية تلك النسخة من البطولة العربية، بعد الفرنسي باتريس كارتيرون، والمغربي جمال السلامي.

وبات لقب البطولة العربية للأندية ثاني ألقاب الرجاء مع جردة، بعد الفوز بلقب كأس الكونفدرالية الأفريقية في يوليو/ تموز الماضي.

وجاء فوز جردة بلقب البطولة العربية قبل يوم واحد من الاحتفال بعيد ميلاده الـ60 في 23 أغسطس/آب.

التونسي لسعد جردة مدرب الرجاء المغربي

بطل التعادلات

في مفارقة غريبة، فإن نتيجة التعادل كانت ملازمة للرجاء منذ بداية مشواره في البطولة، وحتى نهايته بالتتويج.

واستهل الرجاء مشواره في النسخة المنقضية من البطولة العربية بالفوز (3-0) على هلال القدس الفلسطيني في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بدور الـ32، ثم تعادل (1-1) في الديربي مع ضيفه وغريمه الوداد البيضاوي في ذهاب ثمن النهائي.

  • 37 دقيقة تاريخية.. 5 أهداف تصنع الحدث في نهائي البطولة العربية

وخطف الرجاء تعادلا مثيرا من أرض الوداد في إياب دور الـ16 بنتيجة 4-4 بفضل هدف في الدقيقة الأخيرة، ليتفوق بالهدف الاعتباري ويحصد بطاقة التأهل إلى ربع النهائي.

وفي سيناريو مشابه، فاز الرجاء خارج أرضه على اتحاد العاصمة الجزائري (2-1) في ذهاب ربع النهائي، ثم خسر في ملعبه (0-1) إيابا، ليتأهل مرة أخرى بعد التعادل في النتيجة والتفوق بالهدف الاعتباري.

وعبر الرجاء عقبة الإسماعيلي المصري في نصف النهائي، قبل أن يلعب نهائيا مثيرا أمام اتحاد جدة انتهى بالتعادل ثم حسمه الفريق المغربي بركلات الترجيح.

استمرار الهيمنة الأفريقية

بفوز الرجاء استمرت هيمنة عرب أفريقيا، وتحديدا دول المغرب العربي، على البطولة العربية للأندية للنسخة الثامنة على التوالي.

ويعود آخر تتويج لعرب آسيا إلى نسخة 2004-2005 التي حصل اتحاد جدة على لقبها، ومنذ ذلك الحين فاز الرجاء (مرتين) ووفاق سطيف الجزائري (مرتين) والترجي التونسي (مرتين) ومواطنه النجم الساحلي واتحاد الجزائر مرة.

كذلك فإن عدد ألقاب عرب أفريقيا ارتفع إلى 15، مقابل 14 لقبا لعرب القارة الصفراء.

المصدر: العين الاخبارية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى