التخطي إلى المحتوى

دعا تقرير لمنظمات المجتمع المدني الفلسطينية والإقليمية والأوروبية أكثر من 670 مؤسسة مالية أوروبية إلى “وقف جميع الاستثمارات والتدفقات المالية” في المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، والتي تعتبر غير قانونية بموجب القانون الدولي.

وذكر تقرير صادر عن تحالف “لا تساهموا في تمويل الاحتلال”، الذي يضم 25 منظمة، أن هذه المؤسسات الأوروبية لها علاقات مع شركات تعمل في المستوطنات في الضفة الغربية، مشيرا إلى استثمارات مالية بمليارات الدولارات.

وبحسب ما خلص إليه التقرير ؛ جاءت هذه الاستثمارات، التي تمت بشكل مباشر أو غير مباشر، على شكل قروض أو شراء أسهم وسندات بين عام 2018 ومايو 2021.

وأضاف التقرير أن هذه الشركات لديها علاقات مالية “مع 50 شركة تعمل في المستوطنات الإسرائيلية غير الشرعية”، مشيرا إلى أنها “منحت 114 مليار دولار في شكل قروض واشتراكات”.

وتابع: “اعتبارًا من مايو 2021 ستكون القيمة الإجمالية للأسهم والسندات المملوكة للمستثمرين الأوروبيين في هذه الشركات 141 مليار دولار”.

ومن بين كبرى الشركات الأوروبية المدرجة في تقرير “دويتشه بنك” و “بي إن بي باريبا”، المجموعة المصرفية الفرنسية.

يعيش أكثر من 600 ألف مستوطن في مستوطنات بالضفة الغربية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية، التي احتلتها إسرائيل عام 1967، بينما يتجاوز عدد سكانها الفلسطينيين 3 ملايين.

تعمل عدة شركات إسرائيلية كبيرة في تلك المستوطنات.

في العام الماضي، أصدرت الأمم المتحدة قائمة تضم 112 شركة لها أنشطة في المستوطنات الإسرائيلية.

تم إعداد القائمة من قبل مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة استجابة لقرار مجلس حقوق الإنسان الذي يطالب بـ “قاعدة بيانات” للشركات المستفيدة من الأعمال التجارية في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

واعتبرت هذه الخطوة التي أدانها الجانب الإسرائيلي بشدة ورحب بها الفلسطينيون، انتصارًا للحركة الوطنية لمقاطعة إسرائيل “BDS”.

قد يهمك أيضاً :-

  1. insurance
  2. النظارات المناسبة للوجه الدائري للنساء
  3. الفرق بين صابونة كوجي سان الاصلية والتقليد
  4. اختاري السلوك المناسب شب ( حريق لا سمح الله )
  5. مؤشرات الأسهم في ألمانيا هبطت عند نهاية جلسة اليوم؛ داكس 30 تراجع نحو 0.16%
  6. كوكايين في الجمبري.. عصابة تخسر 40 مليون يورو بخطة غبية
  7. لجنة المتابعة القطرية السعودية تعقد اجتماعها السادس بالدوحة