تعليم

مظاهر مختلفة لعيد الحب في بعض دول العالم

مما لا شك فيه أن هناك من يولى اهتمامًا كبيرًا بعيد الحب، وليست دولة واحدة أو دولة معينة تحتفل به. بدلاً من ذلك، يمكن القول أنه في 14 فبراير من كل عام، يحتفل العالم كله بعيد الحب، وفيه يقوم كل عاشق بإعداد جيبه والعكس صحيح. الهدايا من أجل التعرف على الحب فيما بينهم، وهي فرصة جيدة للأزواج لقضاء لحظة من الرومانسية في تبادل الهدايا فيما بينهم واستعادة أروع الذكريات الجميلة بينهم. وكل هذا يحدث مع الاحتفال بعيد الحب. لنتعرف على تجليات هذا العيد في دول مختلفة من الشرق الى الغرب وهذا ما سنعرضه في السطور التالية.

يبدو عيد الحب

عيد الحب في اليابان

في اليابان، يتم ذلك بشرح طريقة مختلفة تمامًا. يقال أن النساء في اليابان، عندما يعبرن الرجال الذين يحبونهم في هذا اليوم، فإنهم يقدمون الشوكولاتة للرجال كهدية، كتعبير من داخلهم عن الحب الكاسح الذي يكمن في قلوبهم، ومن الغريب أن هناك من يقدم الحشرات كهدايا أيضًا. المرأة على الرجل وتقبل الهدية والرجل يشكر السيدة على رعايتها لتقديم الحشرة له كهدية في عيد الحب.

عيد الحب في كوريا الجنوبية

يحتفل الكوريون بعيد الحب غريبًا، فالجميع يحتفل بعيد الحب في الرابع عشر من فبراير، بينما في كوريا الجنوبية يحتفل بعيد الحب في الرابع عشر من فبراير من قبل النساء فقط تجاه الرجال، وهذا مقابل هدايا، معظمها من الشوكولاتة، و بعد شهر بالضبط أي في الرابع عشر من مارس، يقدم الرجال للسيدات هداياهم على شكل حلويات، ولكن بدون شوكولاتة، ومن لم يتشرف بأخذ أو تقديم الهدايا في الموعدين السابقين يذهب إلى مطعم صيني أينما كان في الرابع عشر من أبريل ليأكل المعكرونة، يحزن السود على حظهم في يوم يسمونه باليوم الأسود.

مظاهر عيد الحب في الهند

الوضع في الهند مختلف تمامًا. بوجود الديانة الهندوسية والهندوسية، وجدنا أن هناك مواجهة حقيقية ورفضاً من قبل مجموعات كبيرة من الشعب الهندي، وكذلك الحزب اليميني الحاكم لمن يريد الاحتفال بهذا العيد، معتبراً أن هذا العيد يعكس التلوث الحضاري الذي يصيب الناس من آفات الغرب الملعونة، وقد تنتشر التحذيرات في المحلات والناس بشكل عام بعدم جواز طلب الشراء والبيع في مظاهر هذا العيد أو الاحتفال بهذا العيد في الأماكن العامة والشوارع، حتى يصل الأمر إلى عنف حقيقي إذا كانت هناك حالات للاحتفالات التي تحدث في الأماكن العامة أو في المحلات التجارية في الهند.

مظاهر عيد الحب في إيران

قد لا يختلف الأمر كثيرًا في إيران عن الهند من حيث التردد الحكومي، لكن الشباب الإيراني يجدون أن هذا احتفال عادي ولن يكون هناك ضرر منه، لذلك نجد الكثير من الشباب في الأماكن العامة ويقدمون الهدايا. للمحبوب وكذلك للزوج للزوجة في الأماكن العامة والنوادي والحدائق وكذلك الباعة الجائلين والبائعين في المحلات يهتمون بتسويق الهدايا بشرح طريقة عادية دون خوف من الحكومة التي وجدت أن الشعب الإيراني عام بعد عام اعتادوا الاحتفال في أجواء هادئة وتحت حراسة الشرطة الإيرانية نفسها، خاصة على شواطئ طهران.

عيد الحب في فنلندا

عيد الحب في فنلندا ليس فقط بين المحبوب والمحبوب، ولكن هذا العيد في فنلندا يسمى يوم الصداقة في هذا اليوم، حيث يقدم الأصدقاء الهدايا لبعضهم البعض في جو مليء بالحب والأخوة والصداقة الرائعة فيما بينهم، و يظهر هذا في الأسواق التي تبيع الهدايا وكذلك في الحدائق العامة والنوادي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى