أخبار اقتصادية

ناسداك يغلق عند ذروة قياسية وسط تفاؤل حيال خطة بايدن التحفيزية

ناسداك يغلق عند ذروة قياسية وسط تفاؤل حيال خطة بايدن التحفيزية

ناسداك يغلق عند ذروة قياسية وسط تفاؤل حيال خطة بايدن التحفيزية

(رويترز) – أغلق المؤشران ستاندرد أند بورز 500 وناسداك المجمع عند مستويات قياسية مرتفعة يوم الخميس، مدعومين بالتفاؤل حيال مزيد من الإغاثة من تداعيات الجائحة تحت إدارة بايدن لدعم الاقتصاد بعد بيانات أظهرت تعافيا ضعيفا لسوق العمل.

تراجع عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة إلى 900 ألف الأسبوع الماضي لكنه يظل رقما مرتفعا وسط الجائحة التي تعصف بالبلاد، مما يزيد من مخاطر فقد الوظائف للشهر الثاني على التوالي في يناير كانون الثاني.

لكن بيانات أخرى أظهرت قوة في قطاعات الإسكان والصناعات التحويلية مما يخفف الصدمة عن الاقتصاد.

وقال مهند الأعمى، العضو المنتدب لدى بيم كابيتال مانجمنت في نيويورك، “بدأنا العام واستقبلنا إدارة بايدن بزخم قوي للغاية… نظرا لفرص شيك تحفيزي أكبر ومزيد من الإنفاق عموما.”

وبناء على بيانات غير رسمية، تراجع المؤشر داو جونز الصناعي 12.37 نقطة بما يعادل 0.04 بالمئة إلى 31176.01 نقطة، وزاد ستاندرد أند بورز 1.23 نقطة أو 0.03 بالمئة مسجلا 3853.08 نقطة، وتقدم ناسداك 73.67 نقطة أو 0.55 بالمئة إلى 13530.90 نقطة.

تدعم ناسداك بقفزة لأسهم الشركات العملاقة مثل ألفابت وأبل وأمازون (NASDAQ:AMZN).كوم قبيل إعلان نتائجها خلال الأسابيع المقبلة.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

المصدر: investing.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى