أخبار اقتصادية

26 سبتمبر.. عمومية “أبوقير للأسمدة” تبحث توزيعات الأرباح وتشكيل مجلس الإدارة

26 سبتمبر.. عمومية “أبوقير للأسمدة” تبحث توزيعات الأرباح وتشكيل مجلس الإدارة

26 سبتمبر.. عمومية “أبوقير للأسمدة” تبحث توزيعات الأرباح وتشكيل مجلس الإدارة© Reuters. 26 سبتمبر.. عمومية “أبوقير للأسمدة” تبحث توزيعات الأرباح وتشكيل مجلس الإدارة

قررت شركة “ابوقير للاسمدة والصناعات الكيماوية (CA:ABUK)” دعوة مساهميها لحضور الجمعية العامة العادية يوم 26 سبتمبر المُقبل، لبحث مشروع توزيع الأرباح المقترح من مجلس الإدارة عن السنة المالية المنتهية في 30 يونيو الماضي.

وتناقش العمومية المصادقة على تقرير مجلس الإدارة عن نشاط الشركة والقوائم المالية للشركة عن العام المالي المنتهي.

كما تنظر في إعادة تشكيل مجلس الإدارة لدورة جديدة مدتها 3 سنوات اعتباراً من 1 يوليو 2020.

أظهرت القوائم المالية المجمعة لشركة أبوقير للأسمدة والصناعات الكيماوية، تراجع أرباحها بنسبة 15% خلال العام المالي المنتهي في 30 يونيو 2020.

وسجلت أرباح الشركة 2.6 مليار جنيه خلال العام المالي الماضي، مقابل 3.15 مليار جنيه خلال العام المالي قبل الماضي.

وتراجعت إيرادات النشاط خلال العام بنسبة 8% لتصل إلى 7.8 مليار جنيه مقابل إيرادات بلغت 8.5 مليار جنيه خلال العام المقارن، بينما بلغ مجمل الربح 2.8 مليار جنيه متراجعا بنسبة 17% مقابل 3.4 مليار جنيه.
وأرجعت الشركة تراجع الايرادات إلى انخفاض متوسط أسعار التصدير وأسعار البيع الحر وسعر تحويل الدولار مقابل الجنيه وتداعيات انتشار فيروس كورونا فضلا عن ظروف إجراء العمرة المخططة لمصنع ابو قير2.

كما أن ارتفاع كمية المبيعات الاجمالية من الاسمدة والامونيا مقارنة بالفترة المثيلة والسياسة التسويقة ساهمت في الحد من أثر انهيار الاسعار العالمية.

وقال سعد أبو المعاطي، رئيس مجلس إدارة الشركة والعضو المنتدب، إن الشركة استطاعت أن تنهي العام بأداء قوي ونتائج متميزة وتمكنت الشركة من تحقيق أهدافها والحفاظ على سلامة العاملين بها.

بالإضافة إلى استمرارية تشغيل المصانع بكامل طاقتها رغم الكثير من التحديات والمعوقات والظروف الاستثنائية في ظل انتشار جائحة فيروس كورونا وما تبعها من اثار اقتصادية تمثلت في ضعف الطلب العالمي على الاسمدة وتخمة المعروض على مستوى العالم والانخفاض الحاد في اسعارها مع ضراوة المنافسة في السوق المحلي والعالمي.

وأشار أبو المعاطي إلى نجاح الشركة في المنافسة بقوة خاصة في السوق الاوروبي، واخترقت أسواق جديدة في جنوب شرق اسيا وافريقيا وامريكا اللاتينية، وغزو اسواق تصديرية لبعض الدول المصنعة لليوريا مثل الولايات المتحدة والجزائر.

واضاف أن الشركة نجحت في وضع خطط استراتيجية واتخا كافة الاجراءات والتدابير الاحترازية للحفاظ على استمرارية تشغيل المصانع بكامل طاقتها والمحافظة على حصتها السوقية في السوق المحلي والعالمي.

وبلغت الأرباح التشغيلية قبل خصم الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك 2.4 مليار جنيه خلال العام المالي 2019-2020 ووصل هامش الارباح التشغيلية 31% خلال نفس الفترة.
ويرجع انخفاض المصروفات التسويقية إلى اعتماد الشركة على انتاجها من مواد التعبئة بتكلفة اقل من السوق المحلي.

كما ترجع الزيادة في المصروفات الادارية والعمومية إلى صرف متأخرات شركة الصرف الصحي والتأمين ومصروفات العمرة لمصنع ابو قير 2 وبعض المصروفات الاخرى.

المصدر: investing.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى